أعاني من إخفاق عمليتي التخصيص والمزامنة.

تعليقات

لا توجد تعليقات

المقال مغلق أمام التعليقات.